:فيديو اليوم

العرص بتتناك زوجته من فحل أسود زبه كبير و يلحس المني من وشها

انا هبه وانا عمري 22سنه وهاي قصتي لما مارست الجنس(السحاق) لأول مره
كنت طالبه في المدرسه وكان عمري 18سنه(يعني كنت آخر سنه في المدرسه) وكان الي صديقه اسمها
مرح وكنا صديقات كتير كتير
وفي يوم من الايام كنت مريضه وتغيبت عن الدوام المدرسي وجائت صديقتي مرح لزيارتي في منزلنا فستقبلتها امي التي كانت تحبها كثيرا وادخلتها الى غرفتي واخذنا بالحديث عن صحتي وما الى ذلك من هذه الامور وبينما كانت تسألني عن صحتي وضعت يدها على جبيني لترى ما اذا كانت حرارتي مرتفعه او لا ومن ثم انزلتها على خدي واخذت تحسس عليه وهي تقول لي (سلامتك سلامتك)
ثم سألتني ان كنت اشعر بألم في صدري ووضعت يدها على
صدري وتحسسته فقالت(واو ما كنت اعرف انو صدرك كبير وجامد يا حيوانه)فقلت لها (ولي عيب عليكي) ثم ضحكنا وشربت الشاي وخرجت.
وبعد يومين تعافيت وعدت الى الدوام في المدرسه والتقيت بصديقتي مرح التي اصرت ان اذهب الى زيارتها في منزلهم وبعد انتهاء الدوام عدت الى المنزل وبدلت ملابسي واستأذنت من امي لزيارة مرح فسمحت لي
فذهبت الى منزل مرح وستقلبلتني والدتها فدخلت وجلسنا قليلا في الصالون ثم دخلنا الى غرفة مرح وجلسنا على السرير واخذنا بالحديث عن المدرسه وعن الطالبات وصرنا نتحدث عن المعلمات فقالت لي مرح شو رأيك بالمس غاده ئلتلها منيحه فقالت بس شفتي ما اكبر بزازها ئلتلها وانتي مالك ومالهن ئالت لأ بس دردشه ئلتالها لا و**** ما انتبهت ئالتلي كتير كبار شكلو
جوزها دايما يلعب فيهن فضحكنا وئالت لي انتي كمان بزازك كبار ئلتلها وبعدين فيكي
ئالت بس المشكله انو انتي ما حد يلعبلك فيهن فغيرت انا مجرى الحديث وبعد قليل استأذنت و غادرت الى منزلنا.
وكنت كل يوم التقي انا ومرح في المدرسه ونتحدث وكانت معظم الاوقات تتحدث عن المعلمات وتقلي انتي بزازك ازغر من بزاز هاي وهاي ابزازها اصغر من بزازك وهلم جرى وبعد اسبوع ئالت لي مرح تعالي اليوم لعنا ندرس سوى على الامتحان قلت اذا اذنت لي امي باجي
وبعد انتهاء الدوام استأذنت من امي ئلتلها عنا امتحان و بدي
ادرس انا ومرح فبيتهم واذنت لي وعندما وصلت الى منزل مرح رنيت الجرس ففتحت هي لي الباب ودخلت وفي داخل المنزل لم ارى احد وكان البيت هادئا فسالتها عن والدتها و اخوتها الصغار ئالت ان لا احد بالبيت فقد ذهبو جميعا لزيارة خالتها التي تسكن في مدينه ثانيه وبقيت وحدها في المنزل للدراسه على الامتحان ودخلنا الى غرفتها وبدأنا بالدراسه وكانت رح ترتدي بنطلون تايت اسود وقط اصفر وكان صدرها متوسط جميلا جدا وكانت طيزها مستديره وانا بزازي كبار وطيزي كتير حلوه وبشرتي بيضه وشعري اسود
ونحن ندرس على الامتحان اخذت مرح مجددا تتحدث عن المعلمات و الطالبات ئالتلي شفتي المس هاي ما احلا بزازها وشفتي هديك شكلها كل يوم جوزها بنام معها ونحن نتحدث ئالت متزكري لما كنتي مريضه وجيت زرتك ئلتلها آه متزكري ئالت من يومها وانا نفسي اشوف صدرك ئلتلها ليش بئا ئالتلي لأني حسيتي كتير كبرير وحابه اشوف شكلو ئلتلها طبعا لأ ئالتلي شو يعني ليش مستحيه احنا تنتين بنات يعني ما فيها شي ئلتلها لأ ما
بدي وصارت تترجاني وبعدين ئالتلي ازا انتي مستحيه انا بورجيكي صدري الاول وشلحت البدي وضلت بالستيانه ئالتلي يله ئلتلا ما بدي بعدين شلحت الستيانه ئالتلي هاي انا مو مستحيه منك مات فيها شي وكانو بزازها كتير حلوين وحلماتها لونهن شوي على بني ومسكتني وئالتلي اشلحي البلوز يله وانا شوي ترددت فمسكت البلوز ورفعتو وشلحتني اياه وكنت لابسه ستيانه بيضه وبزازي مبينين من جنبها وراحت من وراي وشلحتني
الستيانه وئالت واووووووووو يخرب بيتك ما احلى صدرك وكان صدري كبير ابيض وحلماتي زهريات ومسكت صدري وصارت تشد عليه بأيدها وتئلي اممم كتير صدرت جامد ومسكت ايدي وحطتها على صدرها وئالتلي حسي كيف صدري ئلتلها خلص خلينا نلبس ئالتلي لأ لسا بدري وحطت تمها على صدري وصارت تبوس فيه اولها انا استغربت وخفت بس بعد شوي حسيت بشعور كتير حلو وبعد شوي ئالتلي يله هلأ دورك وحطيت تمي على صدرها وصرت ابوس فيه والحسو و انا كتير مكيفه ومبسوطه بعد شوي ئالتلي اشلحي البنطلون وئفت هي وشلحت البنطلون والكلوت امممممممممممممممم شو حلو جسمها بجنن وئالتلي يله اشلحي وفعلا ما ترددت زي المره الالى

وبسرعه شلحت البنطلون والكلوت وكان كسي متوسط الحجم وشفايفه لونهن زهري متل حلمات بزازي وجلسنا التنتين على التخت وصارت حبيبتي مرح تحسس علي باديها الناعمين وتألي انها من زمان نفسها فيني وحابه انا نعمل هيك مع بعض و انها ما بتحب تمارس الجنس مع الشباب بس ببتحب البنات وتبوس فيني وببزازي بعد شوي نزلت على الارض وئالتلي افتحي رجليكي وحطت تمها على كسي وصارت تلحس فيه
اممممممممممممممممم اول مره بشعر بهاد الشعور وما كنت بدي اياها توئف ابدا وصرت اتاوه من شده المتعه وهي تلحس وتفرك بكسي وحست بالمي تنزل مني على تمها وبعد شوي ئامت على التخت ونزلت انا على الارض الحسلها كسها الحلو وهي تتاوه وضلينا هيك يمكن ساعه واحنا نلحس ونفرك ونحسس لبعض لحد ما حسينا حالنا كتير تعبنا وصرنا كل اسبوع نعمل هيك مع بعض وهاي كانت ئصتي مع حبيبتي مرح الي علمتني السكس والسحاق ومن يومها وانا بحب السحاق وبحب امارسه كتير اكتر من الجنس مع الشباب مع او المره

Retour à l'accueil